18. ثامن عشر : أحكام السجود ( سجود التلاوة والشكر والسهو ) .

عرض الموسوعة
18. ثامن عشر : أحكام السجود ( سجود التلاوة والشكر والسهو ) .
1863 زائر
11-07-2010
إدارة الموقع

ثامن عشر : أحكام السجود (سجود التلاوة والشكر والسهو)

هناك أنواع معينة من السجود يقوم بها المسلم ، وهي :
* سجود تلاوة القرآن :
يستحب لمن قرأ آية سجدة من القرآن أو سمعها أن يسجد لله سجدة منفردة بدون تشهد ولا تسليم، فقد قال صلى الله عليه وسلم : (إذا قرأ ابن آدم السجدة فسجد؛ اعتزل الشيطان يبكى، يقول: يا ويله (يدعو على نفسه بالهلاك)، أمِرَ ابن آدم بالسجود فسجد فله الجنة، وأمرت بالسجود فعصيت فله النار. [رواه مسلم وابن ماجه وأحمد] .

وفي القرآن خمسة عشر موضعًا للسجود، ويشار دائما إلى السجدة في جانب المصحف.

* ويشترط لسجود التلاوة ثلاثة أشياء، هي:
1- ستر العورة.
2- الطهارة.
3- استقبال القبلة.
وكان صلى الله عليه وسلم يقول في سجود القرآن: (سجد وجهي للذي خلقه وصوَّره، وشقَّ سمعه وبصره، بحوله وقوته ) . [رواه أحمد والترمذي وأبوداود].
ومن صلى إمامًا بالناس وقرأ آية سجدة، فيجوز له أن يسجد ، وكذلك من صلى وحده ، على أن يقول : (سبحان ربي الأعلى) ثلاث مرات قبل الدعاء.

* سجدة الشكر :
عن أبي بكر الصديق -رضي الله عنه- أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا جاءه أمر سرور أو بشِّرَ به، خر ساجدًا شكرًا لله . [رواه أبوداود والترمذي وابن ماجه] وهي سجدة مستحبة عند حدوث خير للإنسان ، أو انصراف سوء عنه ، وتكون في أي وقت ولا يشترط لها الوضوء ولا القبلة، وإن كان بعض الفقهاء قد اشترط لها ما يشترط للصلاة من طهارة واستقبال القبلة وستر العورة، وقال بعض الأئمة: إذا حدث للإنسان ما يسر، فليصل ركعتين شكرًا لله.

* سجود السهو :
هما سجدتان يصليهما المصلي إذا نسي في صلاته، وهو واجب عند الحنفية والحنابلة، ومندوب عند المذاهب الأخرى، ويكون في الأحوال الآتية:
1 - إذا نقص المصلي من الصلاة، كمن صلى الظهر ثلاثًا، فإنه يصلي رابعة ثم يسجد سجدتي السهو.
2 - إذا زاد في الصلاة، كمن صلى الظهر خمسًا، فيسجد بعدها سجدتي سهو.
3 - إذا نسي المصلي سنة مؤكدة من سنن الصلاة، أو واجبًا من واجباتها.
4 - نقل ركن قولي في غير محله كقراءة الفاتحة مع التشهد أو عند الرفع من الركوع مثلاً.
5 - عند الشك في الصلاة، فإذا شك أنه صلى الظهر أربعًا أم ثلاثا؛ فليعتبرها ثلاث ركعات، ويأتي بركعة رابعة ويسجد سجدتين.
أما إذا نسي المصلى ركنًا من أركان الصلاة فتعتبر الركعة باطلة، وعليه أن يأتي بركعة كاملة بدلا منها ، ثم يسجد للسهو.

* وقت السجود :

وَرَدَ عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه سجد للسهو قبل السلام عند الشك في الصلاة، وعند نسيان التشهد الأوسط، وسجد بعد السلام عندما نقص في الصلاة ، وعندما زاد فيها ، وقال بعض الفقهاء : يسجد قبل السلام إذا نقص من صلاته، ويسجد بعد السلام إذا زاد في صلاته .

   طباعة 
0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
6 + 1 = أدخل الكود
روابط ذات صلة
روابط ذات صلة

الموسوعات المتشابهة الموسوعة التالية
جديد الموسوعات
جديد الموسوعات
كتاب (مفردات ألفاظ القرآن) للأصفهاني - موسوعة التفسير وعلوم القرآن
كتاب ( تفسير الجلالين ) - موسوعة التفسير وعلوم القرآن
كتاب تفسير القرآن العظيم لابن كثير - موسوعة التفسير وعلوم القرآن
كتاب قواعد التحديث (نسخة مصورة) - موسوعة الحديث وعلومه
كتاب نخبة الفكر ج2 (نسخة مصورة) - موسوعة الحديث وعلومه
القائمة الرئيسية
البحث
البحث في

 

الرجاء ملاحظة أنك بحاجة للبرامج التالية للاستفادة من المواد بالموقع:

Download Windows media Player

http://www.baitona.net