525 التواضع وشرح حديث (من عادى لي وليا) وقول النبي (بُعثت أنا والساعة كهاتين) ومن علامات الساعة طلوع الشمس من مغربها - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري مفهوم عهد الأمان في العصر الحاضر ( خطب مسموعة ) - خطب جمعة صوتية 526 من أحب لقاء الله أحب الله لقاءه وحال المؤمن والكافر عند سكرات الموت - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري وإن تطيعوه تهتدوا ( خطبة مسموعة) - خطب جمعة صوتية 527 النفخ في الصور ويقبض الله الأرض يوم القيامة وتصبح الأرض بيضاء عفراء مستوية ليس فيها معلم لأحد - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري 528 الحشر - يُحشر الناس حفاة عراة غرلا ويُحشر الكافر على وجهه وأول الخلائق يُكسى إبراهيم الخليل - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري آيات الله في السحاب والمطر ( خطبة مسموعة) - خطب جمعة صوتية 529 زلزلة الأرض يوم القيامة والعرق يلجم الناس حتى يبلغ آذانهم بحسب أعمالهم والقصاص وأول ما يُقضى بين الناس في الدماء - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري 530 - من نوقش الحساب عُذِّب ويدخل الجنة سبعون ألفا بغير حساب ولا عذاب - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري أثر ذكر الله في طمأنينة النفس . (خطب مكتوبة) - الخطب المكتوبة
القائمة الرئيسية
البحث
البحث في

تقرير مصور عن زيارة فضيلة الشيخ الدكتور خالد عبد العليم متولي إلى لاتفيا إحدى دول البلطيق الثلاث

الخبر
تقرير مصور عن زيارة فضيلة الشيخ الدكتور خالد عبد العليم متولي إلى لاتفيا إحدى دول البلطيق الثلاث
4201 زائر
11-06-2012

زيارة فضيلة الشيخ الدكتور خالد عبد العليم متولي

الدعوية إلى لاتفيا أحد دول البلطيق

قام فضيلة الشيخ الدكتور خالد عبد العليم متولي بزيارة دعوية أوروبية إلى لاتفيا إحدى دول البلطيق الثلاث ، والمسلمون قلة في هذه البلاد وينحدرون من أصول تترية وأذربيجانية .

ويقدر عدد المسلمين بما يزيد عن 10000 مسلم وقد كانوا قبل الغزو الشيوعي كثرة هائلة بل يعتبرون هم أهل البلاد الأصليون ، ولا يوجد فيها كثير من المساجد ، ويوجد مسجد بالعاصمة ريجا عبارة عن دور ثاني في بناية يصلون فيها الجمعة والجماعات .

ويوجد في لاتفيا المركز الثقافي الإسلامي , واتحاد الجاليات الإسلامية في العاصمة ريجا, كما يوجد مسجد السلام في فينتسبيلس, ولكن ليس هناك مدارس ولا جامعات تخدم المسلمين .

وهذه لقطات للشيخ وهو يلقي كلمة بعد الصلاة في مسجد بالعاصمة ريجا :

وهناك بعض الشباب من المسلمين الجدد ولله الحمد يدرس الآن في المدينة المنورة لتعلم اللغة العربية والعلوم الشرعية .

كما يوجد بعض العرب المقيمين في لاتفيا ولكنهم قليل ، ولكن المسلمين هناك يعانون من فقر مدقع وبرغم هذا فهم متمسكون بدينهم ومعتزون بانتسابهم للإسلام .

وقد ألقى فضيلة الشيخ الدكتور خالد عبد العليم ثلاث محاضرات بمسجد العاصمة ريجا في لاتفيا ،

· الأولى بعنوان : [ سفراء الإسلام ] ،

· والمحاضرة الثانية بعنوان : [ خير الأصحاب عند الله ] .

· والمحاضرة الثالثة للأخوات بعنوان : [ دروس من قصة مريم ] .

وقد قام بعض الشباب العرب من المرافقين للشيخ في رحلته ومن المقيمين في لاتفيا بترجمة المحاضرة إلى اللغة الروسية التي يفهمهما معظم أهل لاتفيا ، كما كانت هناك ترجمة للمحاضرة باللغة اللاتفية المحلية قام بها بعض الإخوة اللاتفيين ممن درس الشريعة وتخرج من كلية شرعية وذلك لمن لا يفهمون اللغة الروسية .

وقد تقدم الحاضرون من الإخوة والأخوات بعد المحاضرة بأسئلة كثيرة في موضوعات شتى تتعلق بالعقيدة والفقه والحديث والسيرة ، وقد أجاب فضيلته على أسئلة الحاضرين كما أعطاهم العنوان البريدي للتواصل معهم عندما سألوه ذلك ليتواصلوا معه ويسألوه عما بدا لهم من أسئلة وطلب النصيحة :

وقد حضر عدد كبير من الأخوات محاضرة لهن والتي كانت بعنوان ( دروس من قصة مريم ) ، وقد توجهت الأخوات بعد المحاضرة بأسئلة كثيرة لفضيلة الشيخ أرسلنها مكتوبة وقد قام بالرد عليها ، وسوف تنزل تباعا بالموقع إن شاء الله تحت قسم الفتاوى .

وقد حضر هذه المحاضرة أزواج وأبناء وآباء النسوة للإستفادة من المحاضرة بينما قام الإخوة بتوصيل مكبرات الصوت للنساء حيث استمعن للمحاضرة من وراء حجاب في الغرفة المخصصة لهن للصلاة .

وهذه لقطات أخرى للشيخ مع بعض أثناء إلقائه كلمة بعد الصلاة :

وبعد انتهاء الزيارة للمسجد بالعاصمة ريجا في لاتفيا ، قام فضيلة الشيخ بتوديع الحاضرين في جو من المحبة والود والاحترام ، مما يدل على مدى حب أهل هذه البلاد للعلماء والدعاة وظمئهم الشديد لمثل هذه الزيارات التي تقوي عزائمهم وتشد على أيديهم وتعطيهم دفعة للمضي في طريق الطاعة والهداية والاستقامة .

كما أن هناك بشرى سارة وهي بعد انتهاء المحاضرة قام أحد الشباب اللاتفيين بإعلان إسلامه ونطق بالشهادتين وسط تكبير الحاضرين في جو مهيب من الفرح والسرور والحمد لله الذي بفضله تتم الصالحات ، فالهادي هو الله وما نحن إلا أسباب .

وقد وافق برلمان جمهورية " لاتفيا " على تذكية اللحوم بالطريقة الإسلامية الشرعية ، التي ترفض الصعق قبل الذبح ، ثم القيام بتصدير تلك اللحوم إلى "السويد" التي تمنع من التذكية الشرعية بناء على مزاعم حقوق الحيوان التي ترى أن هذه الطريقة الشرعية في التذكية لا تتناسب مع الرفق بالحيوان .

وقد ودعهم الشيخ في طريق سفره من العاصمة ريجا بلاتفيا إلى مدينة تالينا عاصمة دولة إستونيا لإكمال بقية رحلته الدعوية لدول البلطيق الثلاث .

   طباعة 
2 صوت
الوصلات الاضافية
الوصلات الاضافية
عنوان الوصلة استماع او مشاهدة تحميل
التعليقات : 0 تعليق
إضافة تعليق

5 + 3 =

/500