٧) رياض العلماء - هل حقاً هناك زمن جميل وزمن قبيح ؟ - رياض العلماء 584 تأويل الطواف بالكعبة والأمن وذهاب الروع والقدح والنفخ وإذا طار شئ والمرأة السوداء في المنام - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري معية الله عز وجل ( خطبة مسموعة) - خطب جمعة صوتية 585 وعيد من يكذب في منامه وإذا رأى ما يكره فلا يخبر بها ولا يذكرها وآداب المعبر - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري ٨) رياض العلماء - لا تيأسوا من رحمة الله . - رياض العلماء خطبة جمعة (أعزنا الله بالإسلام) بمسجد الوقف الاسكندنافي - خطب الجمعة 586 رؤيا النبي لمشاهد العصاة في الآخرة ورؤيته لإبراهيم وحوله أطفال صغار ورؤية قصره في الجنة وبعض أحوال المؤمنين - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري مفهوم عهد الأمان في العصر الحاضر ( خطبة مكتوبة ) - الخطب المكتوبة 587 كتاب الفتن وقول النبي سترون بعدي أمورا تنكرونها وأمره بالصبر وعدم الخروج على الولاة حقنا للدماء ومعنى هلاك أمتي على يدي أغيلمة سفهاء. - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري 588 ظهور الفتن ويتقارب الزمان وينقص العمل ويُرفع العلم ويُلقى الشح ويكثر الهرج وهو القتل ولا يأتي زمان إلا الذي بعده شر منه. - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري
القائمة الرئيسية
البحث
البحث في

لي صديق يضع ماله في بنك إسلامي حساب جاري لأنه غير مقتنع باستثمار الأموال في أي بنك تجاري أو إسلامي فاقترحت عليه أن يجعل حسابه استثماري والأرباح يتصدق بها على الفقراء والمساكين ؟

الفتوى
لي صديق يضع ماله في بنك إسلامي حساب جاري لأنه غير مقتنع باستثمار الأموال في أي بنك تجاري أو إسلامي فاقترحت عليه أن يجعل حسابه استثماري والأرباح يتصدق بها على الفقراء والمساكين ؟
855 زائر
23-10-2016
السؤال كامل

فتاوى المعاملات المالية رقم : 6117

السؤال : لي صديق يضع ماله في بنك إسلامي حساب جاري لأنه غير مقتنع باستثمار الأموال في أي بنك سواء كان تجاري أو إسلامي فاقترحت عليه أن يجعل حسابه استثماري بدل الحساب الجاري والأرباح يتصدق بها على الفقراء والمساكين إذا لم يرد أن ينتفع بها فما هي نصيحتكم ؟

البلد : مصر .

التاريخ : 4 / 8 / 2016

رقم الفتوى : 6117

جواب السؤال

الجواب : الاقتراح الذي اقترحته على صديقك اقتراح وجيه طالما أنه سيستثمر ماله في بنك إسلامي تقوم أنشطته وفق أحكام الشريعة الإسلامية ، ومن هنا فالأرباح التي سيجنيها من استثماره فهي مال حلال يجوز له الانتفاع به وتملكه أو التصدق به على الفقراء والمساكين إذا كان يتورع عن الاستفادة منها ، بل الصدقة به أولى من تركه للبنك .

ويجب على المسلم أن يستثمر أمواله في البنوك والمصارف الإسلامية التي تتعامل وفق أحكام الشريعة في العقود الصحيحة للبيع والشراء والاستثمار والادخار ، وهي لا تعطي قروضا وبالتالي فهي لا تعطي فوائد ، وإنما تقوم أنشطة هذه البنوك على استثمار الأموال في المعاملات التي أجازتها الشريعة عن طريق : عقود المرابحة والمشاركة والمضاربة والسلم والإجارة والاستصناع والمزارعة والمساقاة وغيرها ، وذلك عن طريق ما يسمى بصكوك الاستثمار الإسلامية أو التمويل بغير فائدة وغير ذلك من الخدمات المصرفية الخالية عن الربا .

كما توجد بهذه البنوك والمصارف الإسلامية لجان شرعية متخصصة تراقب وتتابع المعاملات المصرفية للتاكيد من توافقها مع الأحكام الشرعية وخلوها من الربا .

ومن هنا فالأرباح التي تنتج عن الودائع المستثمرة وفق أحكام الشريعة فهي حلال ويمكن الانتفاع أو التصدق بها .

لمزيد من الفائدة يمكن الرجوع إلى هذه الفتاوى بالموقع : [ فتاوى المعاملات المالية رقم : 522 ، 513 ، 508 ، 536 ، 597 ، 1155 ، 6023 ] .

والله تعالى أعلم .

جواب السؤال صوتي
   طباعة 
التعليقات : 0 تعليق
إضافة تعليق

4 + 4 =

/500
روابط ذات صلة
الفتوى السابق
الفتاوي المتشابهة الفتوى التالي