شرح حديث (إن أحدكم ليعمل بعمل أهل الجنة حتى ما يكون بينه وبينها إلا ذراع...) - دروس المساجد شرح الآية (فما بكت عليهم السماء والأرض) - دروس المساجد الرحلة في طلب العلم - دروس المساجد معاني الأذكار التسبيح والتحميد والتهليل والتكبير والاستغفار والحوقلة والصلاة على النبي - دروس المساجد 508 كراهة السجع في الدعاء ورفع اليدين في الدعاء ورد ابن حجر على ابن القيم في أن النهي عن رفع اليدين هو عن المبالغة في الرفع وليس أصل الرفع . - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري عبرة الموت ( خطب مسموعة ) - خطب جمعة صوتية 509 - الدعاء بالموت والحياة والدعاء للصبيان بالبركة وفضل الصلاة على النبي ومعناها وحكمها وصفتها - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري ماذا بعد الحج ؟ (خطب مكتوبة) - الخطب المكتوبة 510 حكم الصلاة على غير النبي والتعوذ من فتنة المحيا والممات والجبن والبخل وضلع الدين وقهر الرجال وعذاب القبر والمأثم والمغرم - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري 511 الاستعاذة من أرذل العمر وشر فتنة الغنى والفقر ودعاء الاستخارة والدعاء عند السفر والرجوع منه - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري
القائمة الرئيسية
البحث
البحث في

أعمل بتجارة ملابس الأطفال وعايز أعرضها على النت فهل يجوز أطلق اسم شركة على النت وأنا لا أمتلكها بل موزع لبعض المصانع وهل عرض الملابس على مانيكان أو صور أطفال فيه مخالفة ؟

الفتوى
أعمل بتجارة ملابس الأطفال وعايز أعرضها على النت فهل يجوز أطلق اسم شركة على النت وأنا لا أمتلكها بل موزع لبعض المصانع وهل عرض الملابس على مانيكان أو صور أطفال فيه مخالفة ؟
438 زائر
04-11-2018
السؤال كامل

فتاوى المعاملات المالية رقم : 6342

السؤال : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أعمل بتجارة ملابس الأطفال وعايز أعرض شغلى على الإنترنت وسؤالى فى نقطتين 1- هل يجوز لى أن أطلق اسم شركة على صفحة النت التي سأقوم بالترويج من خلالها مثل (شركة مصر لملابس الأطفال) وأنا لا أمتلك شركة بل أنا موزع لبعض المصانع ، ولكنها من سبيل إعطاء الثقة لعملائي ، وأنا أنوي أن يكون لي شركة ملابس فى المستقبل . 2- هل عرض ملابس الأطفال بتلبيس الأطفال هذه الملابس أو عرضها على مانيكان أو تركيب هذه الملابس على صور أطفال فيه أي مخالفة شرعية ، وإن كان فيه فهل يجوز قص وجه الطفل أو المانيكان من الصورة والإبقاء على باقي الجسد ؟

البلد : مصر .

التاريخ : 24 / 6 / 2018

رقم الفتوى : 6342

جواب السؤال

الجواب : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

لقد سألت سؤالين :

الأول : حكم إطلاق اسم شركة على الإنترنت :

إذا كنت لا تملك شركة حقيقية لها اسم حقيقي فهذا من الغش والخداع والغرر المنهي عنه ، فقد يبحث العميل عن هذه الشركة فلا يجد لها مقرا أو مكانا فكيف يمكنه الرجوع إليها عند الرغبة في استرجاع السلعة بسبب عيب فيها أو عدم رغبة في شرائها ؟ كما إن ازدحام الإنترنت بأسماء وهمية ينزع ثقة المتعاملين حتى بالشركات الحقيقية مما يفسد مناخ التجارة ويفتح الباب للتغرير بالزبائن والإيقاع بهم من تجار نفوسهم ضعيفة يعرضون سلعا مسروقة أو مغشوشة .

وكل هذه الحيل والأساليب ليست من الوضوح والصدق في التجارة التي أمر بها النبي صلى الله عليه وسلم في قوله : " البيعان بالخيار ما لم يتفرقا ، فإن صدقا وبينا بورك لهما في بيعها ، وإن كتما وكذبا مُحقت بركة بيعهما " رواه البخاري ومسلم عن حكيم بن حزام رضي الله عنه .

وقد أغلقت الشريعة كل باب إلى الغش والغرر في التجارة وغيرها وأمرت بالصدق والأمانة والبيان والوضوح ، ومن هذه النصوص ما أخرجه الطبراني في الكبير والصغير بإسناد جيد ، وابن حبان في صحيحه عن ابن مسعود رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من غشنا فليس منا ، والمكر والخداع في النار " ، ورواه أبو داود عن الحسن مرسلا مختصرا قال : " المكر والخديعة والخيانة في النار " .

لهذا أرى من الصواب أن تعرض سلعتك على صفحة النت وتترك رقم هاتفك لمن أراد أن يشتري منك أو يتواصل معك ، أو تشتري أو تؤجر دكانا أو محلا وتعطيه اسما ويصبح هذا الإسم مستقبلا عنوانا لشركتك التي تنوي إنشاءها .

الثاني : حكم عرض ملابس الأطفال على مانيكان أو أطفال :

لا حرج من عرض ملابس الأطفال ملبوسة على أجساد أطفال صغار أو على مانيكان ، ولكن تراعي في ملابس البنات أن يكن صغارا لا تبدو مفاتنهن .

لمزيد من الفائدة يمكن الرجوع إلى هذه الفتاوى بالموقع : [ فتاوى المعاملات المالية رقم : 524 ، 1540 ، 3108 ، 3335 ، فتاوى قضايا معاصرة رقم : 5024 ] .

والله تعالى أعلم

جواب السؤال صوتي
   طباعة 
التعليقات : 0 تعليق
إضافة تعليق

4 + 2 =

/500