598 - كتاب الأحكام - وجوب طاعة الله ورسوله وطاعة أولي الأمر مقيدة بطاعة الله ورسوله - وشرط الخليفة أن يكون قرشيا - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري 10- والقرآن كلام الله ليس بمخلوق أنزله على رسوله وحيا وصدقه المؤمنون حقا . - شرح العقيدة الطحاوية 11- ورؤية الله حق لأهل الجنة بغير إحاطة ولا كيفية . - شرح العقيدة الطحاوية 12- ولا تثبت قدم الإسلام إلا على ظهر التسليم والاستسلام . - شرح العقيدة الطحاوية مكانة السنة في التشريع ( خطبة مسموعة) - خطب جمعة صوتية 15) هل اقتربت الساعة وقد ظهرت كل علاماتها الصغرى ؟ فضيلة الشيخ الدكتور خالد عبد العليم متولي . - رياض العلماء 16) هل أصبح الإسلام اليوم غريباً بين أهله ؟ فضيلة الشيخ الدكتور خالد عبد العليم متولي - رياض العلماء 599 - لا حسد إلا في اثنتين ووجوب السمع والطاعة ما لم يؤمر بمعصية والنهي عن سؤال الإمارة والحرص عليها - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري 600 - مَنْ شق على المسلمين شقَّ الله عليه وحكم اتخاذ الحاجب للوالي والقاضي - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري 17) ثلاثة أشياء ترفع عنك ضيق العيش - فضيلة الشيخ الدكتور خالد عبد العليم متولي - رياض العلماء
القائمة الرئيسية
البحث
البحث في

ما صحة هذا الدعاء (تحصنت بذي العزة، واعتصمت برب الملكوت، وتوكلت على الحي الذي لا يموت، اللهم اصرف

الحديث
ما صحة هذا الدعاء (تحصنت بذي العزة، واعتصمت برب الملكوت، وتوكلت على الحي الذي لا يموت، اللهم اصرف
547 زائر
28-03-2020
السؤال كامل

السؤال : انتشر حديث وقت وباء كورونا وهو (تحصنت بذي العزة، واعتصمت برب الملكوت، وتوكلت على الحي الذي لا يموت، اللهم اصرف عنا الوباء، بلطفك يا لطيف، إنك على كل شيء قدير. ثلاث مرات) فما صحة هذا الحديث وهل ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم ؟

البلد : مصر .

التاريخ : 28 / 3 / 2020 .

رقم الفتوى : 2052

جواب السؤال

الجواب : إن الحمد لله وحده ، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده .

هذا الدعاء ليس له أصل في كتب السنة المدونة المعتمدة ، وللأسف قد انتشر بين الناس على أنه حديث شريف كدعاء منسوب للنبي صلى الله عليه وسلم ويُقال ثلاث مرات .

ولكنه قول منسوب للشيخ أحمد رزوق نقله عنه بعض فقهاء المالكية كما جاء في كتاب " الفواكه الدواني على رسالة ابن أبي زيد القيرواني" (2/ 266) فقد جاء فيه ما نصه :

[ وقع الاضطراب في جواز الدعاء برفع الطاعون ... لم أقف للمالكية على نص صريح فيه، غير أن سيدي أحمد زروق والقلشاني استعملا أدعية للحفظ منه، وهي تدل على الجواز:

دعوات سيدي أحمد زروق : تحصنت بذي العزة والجبروت، واعتصمت برب الملكوت، وتوكلت على الحي الذي لا يموت، اصرف عنا الأذى إنك على كل شيء قدير. يقول ذلك ثلاثا.
ودعوات القلشاني : اللهم سكَّن فتنة صدمت قهرمان الجبروت، بألطافك الخفية الواردة النازلة من باب الملكوت، حتى نتشبث بألطافك ونعتصم بك عن إنزال قدرتك، يا ذا القدرة الكاملة والرحمة الشاملة، يا ذا الجلال والإكرام. ] اهـ.

ويجب التنبيه على أنه لا حرج من الدعاء به ولكن دون نسبته إلى النبي صلى الله عليه وسلم أو إلزام الناس به وتكراره بعدد معين حتى لا يدخل تحت دائرة البدع المحرمة ، وأما من يردده على أنه دعاء مطلق دون نسبته إلى النبي صلى الله عليه وسلم فلا حرج عليه لأنه دعاء يشتمل على التضرع إلى الله وليس فيه مخالفات شرعية ، كما إن الأدعية الصحيحة الثابتة عن النبي صلى اله عليه وسلم في كشف الكرب البلاء كثيرة والحمد لله .


والله تعالى أعلم

جواب السؤال صوتي
   طباعة 
التعليقات : 0 تعليق
إضافة تعليق

8 + 2 =

/500
روابط ذات صلة
الحديث السابق
الأحاديث المتشابهة الحديث التالي