اثر الإيمان فى حياة الإنسان خطبة لفضيلة الشيخ خالد عبد العليم فى خاركوف بأوكرانيا بتاريخ ١ ١٠ ٢٠١٠ - محاضرات وخطب في أوربا 603 حكم القضاء في المسجد وإقامة الحدود خارجه ولا يحكم القاضي بعلمه بين الخصوم بل لابد من وجود شهود - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري 604 - هدايا العمال غلول وكراهة الثناء على السلطان في حضرته وذمه عند الخروج من عنده فذلك نفاق وحكم القضاء على الغائب - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري 16- إنما الأعمال بالخواتيم - شرح العقيدة الصحاوية . - شرح العقيدة الطحاوية 17 - ونؤمن باللوح والقلم - شرح العقيدة الصحاوية . - شرح العقيدة الطحاوية 18 - والعرش والكرسي حق ونؤمن بالملائكة والنبيين والكتب المنزلة - شرح العقيدة الصحاوية . - شرح العقيدة الطحاوية الآداب الشرعية من سورة الحجرات ( خطبة مسموعة) - خطب جمعة صوتية 20) ما هي المواطن الثلاثة التي نجد فيها الرسول يوم القيامة ؟ الشيخ الدكتور خالد عبد العليم متولي - رياض العلماء 605 - مَنْ قُضي له بحق أخيه فلا يأخذه فإن قضاء الحاكم لا يحل حراما ولا يحرم حلالا - شرح صحيح البخاي. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري 606 - إذا قضى الحاكم أو القاضي بظلم أو خطأ يجوز لأهل العلم رده ومشروعية اتخاذ القاضي لترجمان يفهمه ما لا يعرفه من لغة الخصوم – شرح صحيح البخاري . - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري
القائمة الرئيسية
البحث
البحث في

أحد التجار يريد شراء قطعة أرض وسيدفع نصف الثمن نقدا والنصف الباقي يعطينا سيارات بقيمة المبلغ المتبقي فهل تجوز هذه المعاملة ؟

الفتوى
أحد التجار يريد شراء قطعة أرض وسيدفع نصف الثمن نقدا والنصف الباقي يعطينا سيارات بقيمة المبلغ المتبقي فهل تجوز هذه المعاملة ؟
108 زائر
03-09-2020
السؤال كامل

فتاوى المعاملات المالية رقم : 6508

السؤال : السلام عليكم ورحمة الله . أحد التجار يريد شراء قطعة أرض وسيدفع نصف الثمن نقدا والنصف الباقي يعطينا سيارات بقيمة المبلغ المتبقي فهل تجوز هذه المعاملة ؟

البلد : مصر .

التاريخ : 11 / 3 / 2020

رقم الفتوى : 6508


جواب السؤال

الجواب : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

جمهور الفقهاء على أن الثمن يجب أن يكون مالا ولا يصح أن يكون عينا ، لهذا على المشتري بيع السيارات التي عنده وتحويلها إلى مال نقدي ويكمل به ثمن قطعة الأرض .

جاء في الموسوعة الفقهية الكويتية" (ج15/ ثمن) :

[ ذهب الحنفيّة إلى أنّه يشترط في الثّمن لانعقاد البيع‏ :‏ أن يكون مالا متقوّماً‏.‏

وذهب المالكيّة والشّافعيّة إلى أنّ من شرط الثّمن‏ :‏ أن يكون مالا طاهرا، فلا يصحّ ما نجاسته أصليّة كجلد الميتة والخمر لخبر الصّحيحين‏:‏ «أنّه صلى الله عليه وسلم نهى عن ثمن الكلب، وقال‏:‏ إنّ اللّه ورسوله حرّم بيع الخمر والميتة والخنزير والأصنام»‏.‏

وذهب الحنابلة إلى أنّ من شروط البيع أن يكون الثّمن مالاً‏.‏] اهـ. باختصار.


لمزيد من الفائدة يمكن الرجوع إلى هذه الفتوى بالموقع : [ فتاوى مالية رقم : 6477 ] .


والله تعالى أعلم .


جواب السؤال صوتي
   طباعة 
التعليقات : 0 تعليق
إضافة تعليق

9 + 4 =

/500
روابط ذات صلة
الفتوى السابق
الفتاوي المتشابهة الفتوى التالي