ادخرت مبلغا لشراء سيارة فأقرضته لشخص لمدة معينة ولكنه تأخر في السداد حتى ارتفعت أسعار السيارات فهل يجوز أن أطالبه برد القرض مع تعويض عن الضرر بسبب ارتفاع الأسعار وتأخره في السداد ؟

عرض الفتوى
ادخرت مبلغا لشراء سيارة فأقرضته لشخص لمدة معينة ولكنه تأخر في السداد حتى ارتفعت أسعار السيارات فهل يجوز أن أطالبه برد القرض مع تعويض عن الضرر بسبب ارتفاع الأسعار وتأخره في السداد ؟
26 زائر
14-06-2017
السؤال كامل

فتاوى المعاملات المالية رقم : 6220

السؤال : كنت أدخر مبلغا من المال لشراء سيارة فأعطيت المبلغ لشخص على جهة القرض لمدة معينة ولكنه تأخر في السداد حتى ارتفعت أسعار السيارات جدا فهل يجوز لي أن أطالبه برد القرض مع تعويض عن الضرر الواقع عليَّ بسبب ارتفاع أسعار السيارات وتأخره في السداد ؟

البلد : مصر .

التاريخ : 27 / 3 / 2017

رقم الفتوى : 6220

جواب السؤال

الجواب : الأصل في رد الديون هو المثلية وليس القيمة وذلك درءا لشبهة الربا ، فإذا أخذ القرض يرده كما هو ولا عبرة في رد الديون بتغير قيمة العملة ولا تقلبات الأسعار .

* وهذا قرار مجمع الفقه الإسلامي بشأن تغير سعر صرف العملة :

[ إن مجلس مجمع الفقه الإسلامي المنعقد في دورة مؤتمره الخامس بالكويت من 1-6 جمادى الأولى 1409هـ الموافق10-15 كانون الأول (ديسمبر)1988م، بعد اطلاعه على البحوث المقدمة من الأعضاء والخبراء في موضوع تغير قيمة العملة ، واستماعه للمناقشات التي دارت حوله ، وبعد الاطلاع على قرار المجمع رقم 21 (9/3 ) في الدورة الثالثة ، بأن العملات الورقية نقود اعتبارية فيها صفة الثمنية كاملة ، ولها الأحكام الشرعية المقررة للذهب والفضة من حيث أحكام الربا والزكاة والسلم وسائر أحكامها ، قرر ما يلي :

العبرة في وفاء الديون الثابتة بعملة ما ، هي بالمثل وليس بالقيمة ، لأن الديون تُقضى بأمثالها ، فلا يجوز ربط الديون الثابتة في الذمة ، أيا كان مصدرها ، بمستوى الأسعار والله أعلم . ] ا.هـ.

وعلى هذا فليس لك أن تطالب هذا الشخص بالتعويض عن الضرر بسبب ارتفاع الأسعار وتغير قيمة العملة درءا لشبهة الربا ، كما إن المسألة قد تصير على العكس أن ترتفع قيمة العملة فيصبح المدين مضطرا لرد القرض بالزيادة عن قيمته التي أخذها يوم القرض .

ولكن إذا كانت الخسارة كبيرة على الدائن وأراد المدين تفضلا منه ورفقا بأخيه المتضرر من فرق العملة أن يعوض الدائن جزءا من خسارته نتيجة هبوط سعر العملة ، فهذا من باب الإحسان وحسن المعاملة وليس من باب الفرض والإلزام .

لمزيد من الفائدة يمكن الرجوع إلى هذه الفتاوى بالموقع : [ فتاوى معاملات مالية رقم : 527 ، 580 ، 1500 ، 1561 ، 6202 ] .

والله تعالى أعلم

جواب السؤال صوتي
   طباعة 
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
2 + 3 = أدخل الكود
القائمة الرئيسية
البحث
البحث في

 

الرجاء ملاحظة أنك بحاجة للبرامج التالية للاستفادة من المواد بالموقع:

Download Windows media Player

http://www.baitona.net