القائمة الرئيسية
البحث
البحث في

هل يجوز الاقتراض من البنوك الربوية في الغرب لعمل وقف خيري أو مشروع استثماري للإنفاق على المراكز الاسلامية بعدما صعب علينا وجود مخرج لسداد ملتزمات المساجد وإلا كانت مهددة بالإغلاق ؟

الفتوى
هل يجوز الاقتراض من البنوك الربوية في الغرب لعمل وقف خيري أو مشروع استثماري للإنفاق على المراكز الاسلامية بعدما صعب علينا وجود مخرج لسداد ملتزمات المساجد وإلا كانت مهددة بالإغلاق ؟
121 زائر
11-03-2019
السؤال كامل

فتاوى قضايا فقهية معاصرة رقم : 5147

السؤال : هل يجوز الاقتراض من البنوك الربوية في الغرب من أجل عمل وقف خيري أو مشروع استثماري للإنفاق على المراكز الاسلامية بعدما صعب علينا وجود مخرج لسداد ملتزمات المساجد وإلا كانت مهددة بالإغلاق لا قدر الله ؟

البلد : السويد .

التاريخ : 16 / 11 / 2018

رقم الفتوى : 5147

جواب السؤال

الجواب : الاقتراض أو التعامل مع البنوك الربوية غير جائز حتى لو كان الغرض هو فعل الخير ، لأن البنك الربوي وعاء نجس ، والربا محرم بالكتاب والسنة ، وقد لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم آكله وموكله وكاتبه وشاهديه ، ولا ينبغي أن يكون للمسلم يد في دعم البنك الربوي وتقويته سواء بالاقنراض منه أو الإيداع فيه ، كما إن الله طيب لا يقبل إلا طيبا ، ولا ينبغي أن يُستعان بالحرام في بناء مسجد أو صيانته أو الإنفاق عليه .

والمخرج من هذا الأمر هو :

1- أن يقوم كل مسلم يصلي في هذا المسجد بالتبرع بمبلغ شهري كوقف للمسجد وصيانته والإنفاق عليه .

2- أن يتم الاتصال بالمساجد والمراكز الإسلامية الأخرى الموجودة في السويد للمساهة في سداد احتياجات المسجد إن كان عندهم فائض تبرعات .

3- أن يقوم أحد أثرياء المسلمين بالتكفل بسداد احتياجات المسجد .

فإذا لم يتيسر أي سبيل من هذه السبل السابقة فيمكنكم فرض رسوم رمزية على خدمات المركز الإسلامي وإخبار المستفيدين بأن ما ينفقونه من رسوم خدمات يذهب لدعم احتياجات المسجد ولهم أجر الوقف والصدقة إن شاء الله .

والله تعالى أعلم

جواب السؤال صوتي
   طباعة 
التعليقات : 0 تعليق
إضافة تعليق

7 + 1 =

/500
روابط ذات صلة
الفتوى السابق
الفتاوي المتشابهة الفتوى التالي

 

الرجاء ملاحظة أنك بحاجة للبرامج التالية للاستفادة من المواد بالموقع:

Download Windows media Player

http://www.baitona.net