مقومات خير أمة ( خطب مسموعة ) - خطب جمعة صوتية 479 - جعل الله الرحمة مائة جزء وفضل كفالة اليتيم والسعي على الأرملة والرحمة على الناس والبهائم - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري 480 - الوصية بالجار والنهي عن إيذائه والأمر بإكرامه والإحسان إليه خاصة الأقرب فالأقرب وحدود الجوار - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري الرفق واللين وذم العنف والشدة . (خطب مكتوبة) - الخطب المكتوبة 481 الرفق والشفاعة الحسنة لمن له حاجة وحسن الخلق والسخاء - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري 482 - الرجل في مهنة أهله داخل بيته وتحريم اللعن والسباب والغيبة وذكر ما يُباح من الغيبة - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري القيم التي يربيها القرآن في الأمة ( خطب مسموعة ) - خطب جمعة صوتية 483 - النميمة من الكبائر ولا يدخل الجنة قتات وذم ذي الوجهين وما يُكره من المدح وما يجوز - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري 484 - النهي عن التحاسد والتدابر وسوء الظن والكبر والأمر بستر المؤمن نفسه وذم المجاهرة بالمعصية - شرح صحيح البخاري. - سلسلة فتح الباري شرح صحيح البخاري عفو الله الكريم ( خطب مسموعة ) - خطب جمعة صوتية
القائمة الرئيسية
البحث
البحث في

ما هو الفرق بين الرسول وبين النبي ؟

الفتوى
ما هو الفرق بين الرسول وبين النبي ؟
21 زائر
13-04-2019
السؤال كامل

فتاوى عامة رقم : 7884

السؤال : ما هو الفرق بين الرسول وبين النبي ؟

البلد : مصر .

التاريخ : 5 / 1 / 2019

رقم الفتوى : 7884

جواب السؤال

الجواب : بعض العلماء لا يرى هناك فرقا بين الرسول وبين النبي ، ولكن نصوص الكتاب والسنة جاءت تفرق بين الرسول والنبي مما يدل على أنهما متغايران ، قال الله تعالى : " وَمَآ أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ مِن رّسُولٍ وَلاَ نَبِيّ " [الحج: 52] .

وهناك فروق عديدة بين الرسول وبين النبي ذكرها العلماء ، ولكن القول الراجح هو أن :

الرسول : هو الذي جاء برسالة وشرع جديد .

والنبي : هو الذي بعثه الله لتقرير شرع من قبله ولم يأت بشرع جديد . وهذا ينطبق على أنبياء بني إسرائيل الذين كانوا يحكمون بالتوراة التي أنزلت على موسى عليه السلام كما قال الله تعالى : " إِنَّا أَنْزَلْنَا التَّوْرَاةَ فِيهَا هُدًى وَنُورٌ يَحْكُمُ بِهَا النَّبِيُّونَ الَّذِينَ أَسْلَمُوا " [المائدة: 44] .

لذلك فكل رسول نبي وليس كل نبي رسول ، وختام الرسل لا يقتضي ختام الأنبياء بينما ختام الأنبياء يقتضي ختام الرسل ، وهذا ما يؤكده قول الله تعالى : " مَا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِنْ رِجَالِكُمْ وَلَكِنْ رَسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا " [الأحزاب: 40] ولم يقل في الآية : وخاتم المرسلين ولكن قال : وخاتم النبيين ، وروى أبو داود عن ثوبان رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " وإنه سيكون في أمتي كذابون كلهم يزعم أنه نبي وأنا خاتم النبيين لا نبي بعدي " صححه الألباني في "صحيح أبي داود" ، وروى مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال " وأرسلت إلى الخلق كافة وختم بي النبوة " .

والله تعالى أعلم .

جواب السؤال صوتي
   طباعة 
التعليقات : 0 تعليق
إضافة تعليق

5 + 8 =

/500
روابط ذات صلة
الفتوى السابق
الفتاوي المتشابهة الفتوى التالي

 

الرجاء ملاحظة أنك بحاجة للبرامج التالية للاستفادة من المواد بالموقع:

Download Windows media Player

http://www.baitona.net