ملخص أحكام الصيام - فضيلة الشيخ الدكتور خالد عبد العليم متولي - دروس المساجد - منوعة 13 - الترغيب في نشر العلم والدلالة على الخير والترهيب من كتم العلم - شرح كتاب الترغيب والترهيب . - سلسلة دروس كتاب الترغيب والترهيب 01 - ما هي أول كلمات قالها النبي عند قدومه مهاجرا إلى المدينة - إني صائم 1442 هـ - 1442 - 2021 02 - ما معنى أمة وسطا وما هي مجالات الوسطية ؟ - إني صائم 1442 هـ - 1442 - 2021 14 - الترهيب من أن يعلم ولا يعمل بعلمه ويقول ما لا يفعل - شرح كتاب الترغيب والترهيب . - سلسلة دروس كتاب الترغيب والترهيب 03 - افعل الخير ولو لمن لا يستحق - إني صائم 1442 هـ - 1442 - 2021 04 - يا من تخافون على أولادكم من بعدكم ادخروا لهم هذا الكنز - إني صائم 1442 هـ - 1442 - 2021 05 - ما هي أرجى آية يعتبرها الصحابة في كتاب الله - إني صائم 1442 هـ - 1442 - 2021 التعوذ بالله من الهم - الدكتور خالد عبد العليم متولي - خطبة جمعة أوسلو النرويج ١٢-٩-٢٠١٤ م - محاضرات وخطب في أوربا رمضان شهر القرآن ( خطبة مسموعة) - خطب جمعة صوتية
القائمة الرئيسية
البحث
البحث في

قال يوسف (إني تركت ملة قوم لا يؤمنون بالله) ماذا يقصد بقوله (لا يؤمنون بالله) ألم ينشأ في بيت أنبياء ؟ كذلك البيت الذي نشأ في مصر ألم يكونوا مؤمنين حيث قال زوج المرأة (استغفري لذنبك) ؟

الفتوى
قال يوسف (إني تركت ملة قوم لا يؤمنون بالله) ماذا يقصد بقوله (لا يؤمنون بالله) ألم ينشأ في بيت أنبياء ؟ كذلك البيت الذي نشأ في مصر ألم يكونوا مؤمنين حيث قال زوج المرأة (استغفري لذنبك) ؟
26 زائر
05-04-2021
السؤال كامل

فتاوى عامة رقم : 8598

السؤال : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. قال يوسف (إني تركت ملة قوم لا يؤمنون بالله وهم بالآخرة هم كافرون واتبعت ملة آبائي إبراهيم ...) ماذا يقصد بقوله (ملة قوم لا يؤمنون بالله) ألم ينشأ في بيئة مؤمنة وبيت أنبياء فأبوه يعقوب وجده إسحاق ومن قبله إبراهيم ؟ كذلك البيت الذي نشأ في مصر ألم يكونوا مؤمنين حيث قال زوج المرأة التي راودته عن نفسه (استغفري لذنبك) ؟

البلد : مصر .

التاريخ : 14 / 11 / 2020

رقم الفتوى : 8598

جواب السؤال

الجواب : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

القوم الذين ترك يوسف عليه السلام ملتهم هم قوم مصر الذين كانوا على الشرك ، وبيت الرجل الذي اشتراه من مصر لم يكونوا موحدين وكذلك لم يكونوا ملحدين لا يعترفون بوجود الله لهذا قال يوسف : " لا يؤمنون بالله " : أي الإيمان الصحيح والتوحيد الخالص لله بل كانوا مشركين يعبدون مع الله آلهة أخرى ، فالقوم كانوا يعترفون بوجود الله ولكنهم يشركون معه آلهة أخرى في عبادته .

وليس معنى قوله " إني تركت " أنه دخل في ملة قوم مصر الذين عاش بينهم ثم تحول إلى ملة آبائه حاشا لله ، ولكن معنى الترك أنه لم يدخل فيه ابتداءا حتى يتحول عنه ، وإلى هذه المعاني أشار عدد من المفسرين منهم :

قال ابن عطية رحمه الله في "المحرر الوجيز" :

[ وقوله: { تركت } مع أنه لم يتشبث بها ، جائز صحيح، وذلك أنه أخبر عن تجنبه من أول بالترك ... ، والقوم المتروكة ملتهم : الملك وأتباعه. وكرر قوله : { هم } على جهة التأكيد ، وحسن ذلك للفاصلة التي بينهما. ] اهـ.

وقال النسفي رحمه الله في "مدارك التنزيل وحقائق التأويل" :

[ { إِنّى تَرَكْتُ مِلَّةَ قَوْمٍ لاَّ يُؤْمِنُونَ بِٱللَّهِ وَهُمْ بِٱلأَخِرَةِ هُمْ كَـٰفِرُونَ } يجوز أن يكون كلاماً مبتدأ وأن يكون تعليلاً لما قبله أي علمني ذلك وأوحى به إلي لأني رفضت ملة أولئك وهم أهل مصر ومن كان الفتيان على دينهم ، { وَٱتَّبَعْتُ مِلَّةَ ءابَاءي إِبْرٰهِيمَ وَإِسْحَـٰقَ وَيَعْقُوبَ } وهي الملة الحنيفية. وتكرير «هم» للتوكيد وذكر الآباء ليريهما أنه من بيت النبوة بعد أن عرفهما أنه نبي يوحى إليه بما ذكر من إخباره بالغيوب ليقوي رغبتهما في اتباع قوله، والمراد به ترك الابتداء لا أنه كان فيه ثم تركه { مَا كَانَ لَنَا } ما صح لنا معشر الأنبياء { أَن نُّشْرِكَ بِٱللَّهِ مِن شَىْء } أي شيء كان صنماً أو غيره. ثم قال: { ذٰلِكَ } التوحيد { مِن فَضْلِ ٱللَّهِ عَلَيْنَا وَعَلَى ٱلنَّاسِ وَلَـٰكِنَّ أَكْثَرَ ٱلنَّاسِ لاَ يَشْكُرُونَ } فضل الله فيشركون به ولا ينتهون . ] اهـ.

وقال الخازن رحمه الله في "لباب التأويل في معاني التنزيل" :

[ { إني تركت ملة قوم لا يؤمنون بالله } فإن قلت ظاهر قوله أني تركت ملة قوم لا يؤمنون بالله أنه عليه الصلاة والسلام كان داخلاً في هذه الملة ثم تركها وليس الأمر كذلك ، لأن الأنبياء عليهم الصلاة والسلام من حين ولدوا وظهروا إلى الوجود هم على التوحيد فما معنى هذا الترك في قوله تركت. قلت الجواب من وجهين: الأول: أن الترك عبارة عن عدم التعرض للشيء والالتفات إليه بالمرة وليس من شرطه أن يكون قد كان داخلاً فيه ثم تركه ورجع عنه. والوجه الثاني: وهو الأقرب أن يوسف عليه الصلاة والسلام لما كان عند العزيز وهو كافر وجميع من عنده كذلك وقد كان بينهم وكان يوسف على التوحيد والإيمان الصحيح صح قوله إني تركت ملة قوم لا يؤمنون بالله { وهم بالآخرة هم كافرون } فترك ملتهم وأعرض عنهم ولم يوافقهم على ما كانوا عليه وتكرير لفظة هم في قوله وهم بالآخرة هم كافرون للتوكيد لشدة إنكارهم للمعاد وقوله { واتبعت ملة آبائي إبراهيم وإسحاق ويعقوب } لما ادعى يوسف عليه السلام النبوة وأظهر المعجزة أظهر أنه من أهل بيت النبوة وأن آباءه كلهم كانوا أنبياء وقيل لما كان إبراهيم وإسحاق ويعقوب مشهورين بالنبوة والرسالة ولهم الدرجة العليا في الدنيا عند الخلق والمنزلة الرفيعة في الآخرة أظهر يوسف عليه الصلاة والسلام أنه من أولادهم وأنه من أهل بيت النبوة ليسمعوا قوله ويطيعوا أمره فيما يدعوهم إليه من التوحيد. ] اهـ.

والله تعالى أعلم .

جواب السؤال صوتي
   طباعة 
التعليقات : 0 تعليق
إضافة تعليق

6 + 2 =

/500