جديد الموقع
أمي أوصت بأن بعد وفاتها كل من أهداها هدية من أبنائها يأخذها له ولا تحسب من الميراث سواء كانت هذه الهدايا من المصوغات الذهبية أو الأجهزة الكهربائية وما شابه ذلك فهل هذا يجوز ؟ => فتاوى المعاملات المالية أب ترك لأولاده عقارات وأرض قاموا بتقسيم بعضه وترك البعض على المشاع بعد سنوات يريد بعضهم تقسيم الجزء المتبقي وبيعه لظروفهم المادية باقي الإخوة عارضوا فهل يجوز رفع قضية لبيع الإرث ؟ => فتاوى المعاملات المالية أخي يعمل خزانات لشركة بترول وتعطيه مبلغ تحت الحساب فلم تسدد ولكن لها مديونية عند شركة أخرى فقامت بتحويل مبلغ أخي عليها وقالت ممكن نعطيك مبلغ تحت الحساب بخصم 2.5 % فائدة ؟ => فتاوى المعاملات المالية والدي قام بتأجير أرض زراعية على أجرة معلومة والاتفاق أن يعطيه المستأجر الإيجار في أول المدة ولكنه تأخر حتى نهاية المدة والأسعار ارتفعت فهل يجوز لوالدي رفع الأجرة عند استلامها نهاية العام ؟ => فتاوى المعاملات المالية أريد أشترى أشياء وأبيعها هل نسبة الربح محددة أم مفتوحة وإذا طلب أحد منى شراء سلعة ليست عندى يجوز أشتريها له وأضع نسبة ربح والتقسيط لأى مدة وأى نسبة ربح أضعها فوق الثمن الاصلى للسلعة ؟ => فتاوى المعاملات المالية شخص قال لى شتري لى سلعة وسأعطيك ثمنها عند المقابلة أو بعد فترة فهل يجوز أم لابد أن أعطيه السلعة وأستلم النقود فى نفس الوقت ؟ => فتاوى المعاملات المالية أثناء السفر للعمرة مثلا ننزل في فندق ويعطونا مستلزمات للاستعمال الشخصي منادل شامبوهات ونحو ذلك وكل يوم يعطونا زيادة فهل لو أخذت هذه الأشياء خارج الفندق هل فيه حرمة ؟ => فتاوى المعاملات المالية 34- شرح حديث إن الله كتب الإحسان على كل شئ فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبحة وليحد أحدكم شفرته وليرح ذبيحته => شرح جامع العلوم والحكم لابن رجب الحنبلي أرى في المنام كوابيس كثيرة مزعجة لا أفهم معناها وتتكرر معي كثيراً فما نصيحتكم ؟ د. خالد عبد العليم => اخبار الشيخ أرى في المنام كوابيس كثيرة مزعجة لا أفهم معناها وتتكرر معي كثيراً فما نصيحتكم ؟ د. خالد عبد العليم => منوعة

مقالات علمية للشيخ

رد شبهات حول فرية تحريف القرآن

10131 الاثنين AM 01:14
2011-01-17

العنف الأسرى

8625 الاثنين PM 06:09
2011-01-17

محاسبة النفس

13036 الخميس PM 09:53
2011-04-07

المزيد

كتب الشيخ

الدروس الكتابية

بشرى للمستقيمين بحسن الخاتمة

6664 الاربعاء PM 10:46
2009-12-23

بشرى للدعاة إلي الله

3873 الاربعاء PM 09:46
2009-12-23

المزيد

الوصية الشرعية

الوصية الشرعية للمرأة

11857 الخميس PM 09:30
2010-03-18

الوصية الشرعية للرجل

11123 الخميس PM 09:29
2010-03-18

جديد الاذكار والادعية

أدعية الحج

5981 الخميس PM 10:44
2010-11-04

دعاء الكرب

10018 الخميس PM 10:54
2010-11-04

الدعاء عند هياج الريح

7664 الخميس PM 10:55
2010-11-04

المزيد

البحث

البحث

بحوث فقهية

مكتية البوربوينت

المتواجدون الان

انت الزائر رقم : 843964
يتصفح الموقع حاليا : 195

عرض المادة

ما حكم قراءة سورة الفتح في أول ليلة من شهر رمضان ؟

السؤال : السلام عليكم ورحمة الله ما حكم قراءة سورة الفتح في أول ليلة من شهر رمضان ؟ جاءتني هذه الرسالة : [ ينبغي في أول ليلة من شهر رمضان : أن نصلي أربع ركعات نفلا مطلقا إما بتشهد واحد وسلام واحد أو كل ركعتين بذاتها ونقرأ في كل ركعة نقرأ ربع من سورة الفتح وقد ورد في الحديث الذي رواه الإمام الخطيب الشربيني في كتابه التفسير في الكتاب المنير بإسناد إلى النبي صلى الله عليه وسلم ( أن من صلى في أول ليلة من رمضان أربع ركعات قرأ فيها سورة الفتح مر عامه كله في غنى وفي رواية مر عامه كله في خير) فعلينا أن نحرص على ذلك. وفي تفسير القرطبي رحمه الله تعالى 16/260 : من قرأ سورة الفتح في أول ليلة من رمضان في صلاة التطوع حفظه الله ذلك العام. وفقنا الله لاغتنام هذه الأوقات المباركة. فيما يتعلق بقراءة سورة الفتح في أول ليلة من رمضان في صلاة التطوع، فإن القراءة تكون كالتالي: نقرأ في الركعة الأولى من: (إِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحًا …] هل هذا الكلام صحيح ؟

البلد : مصر .

التاريخ : 23 / 3 / 2023   

رقم الفتوى : 2088

الجواب : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

  ليس لهذا الكلام أصل في السنة لذلك فهي من البدع المنهي عنها ، لأن العبادات مبناها على التوقيف أي وجود نص يدل عليها من كتاب أو سنة ، وأما إنشاء عبادة معينة كالصلاة بأذكار وكيفية مخصوصة والمداومة عليها والالتزام بها فهو من البدع المنكرة لأن الله لا يُعبد إلا بما شرع .

  وأما قراءة سورة الفتح أو غيرها من سور القران الكريم في أي وقت فهو أمر مشروع مستحب ، ولكن دون التزام بزمن معين أو قراءتها يومياً أو في صلاة مخصوصة . 

 

   قال الشاطبي رحمه الله في "الاعتصام" ( 1/ 505 – 507) : 

[ فإذا غلب الوصف على العمل؛ كان أقرب إلى الفساد، وإذا لم يغلب؛ لم يكن أقرب، وبقي في حكم النظر، فيدخل هاهنا نظر الاحتياط للعبادة إذا صار العمل في الاعتبار من المتشابهات.

واعلموا أنه حيث قلناإن العمل الزائد على المشروع يصير وصفا لها أو كالوصف؛ فإنما يعتبر بأحد أمور ثلاثةإما بالقصد، وإما بالعادة، وإما بالشرع.

أما بالقصد فظاهر؛ بل هو أصل التشريع في المشروعات بالزيادة أو النقصان.

وأما بالعادة؛ فكالجهر والاجتماع في الذكر المشهور بين متصوفة الزمان؛ فإن بينه وبين الذكر المشروع بونا بعيدا، إذ هما كالمتضادين عادة، وكالذي حكى ابن وضاح عن الأعمش عن بعض أصحابه، قالمر عبد الله برجل يقص في المسجد على أصحابه وهو يقول: سبحوا عشرا، وهللوا عشرافقال عبد الله: إنكم لأهدى من أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم أو أضل، بل هذه (يعني أضل) ، وفي رواية عنهأن رجلا كان يجمع الناس، فيقولرحم الله من قال كذا وكذا مرة سبحان الله، قالفيقول القوم، ويقولرحم الله من قال كذا وكذا مرة الحمد لله، قالفيقول القوم، قالفمر بهم عبد الله بن مسعود رضي الله عنه ، فقال لهمهديتم لما لم يهد نبيكم! وإنكم لتمسكون بذنب ضلالة.

وذكر له أن ناسا بالكوفة يسبحون بالحصى في المسجد، فأتاهم وقد كوم كل رجل منهم بين يديه كوما من حصى؛ قالفلم يزل يحصبهم بالحصى حتى أخرجهم من المسجد، ويقول:  لقد أحدثتم بدعة وظلما، وقد فضلتم أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم علمافهذه أمور أخرجت الذكر عن وصفه المشروع. ] اهـ.

 

والله تعالى أعلم .

  • الاثنين AM 12:15
    2023-03-27
  • 2656
Powered by: GateGold